اقتصاد وأعمال

أكبر وكالة أسفار بالعالم تستأنف رحلاتها السياحية إلى تونس

أعلنت اليوم الخميس 27 جويلية الجاري وكالة “توماس كوك للأسفار” وهي من أكبر وكالات الأسفار بالعالم وتضمّ حوالي 2400 مكتب أسفار و33 وكالة أدلاء سياحيين ولها مكاتب بـ15 بلدا و88 طائرة، أعلنت على لسان مديرها أنها استأنفت رحلاتها السياحية الى تونس بعدما خفّفت بريطانيا نصائحها وتحذيراتها حول السفر الى بلدان شمال إفريقيا.

وكانت السلطات البريطانية قد أعلنت أمس الأربعاء عن رفع تحذيرات السفر إلى عدّة مناطق بتونس والتي كانت قد فرضتها على سياح البلاد بعد الهجوم الإرهابي على نزل امبريال بسوسة في جوان 2015 والذي خلّف عديد القتلى في صفوف السياح معظمهم من البريطانيين.

وقال مدير عام الوكالة بيتر فانخاوسر إن قرار السلطات البريطانية كان مفاجأة سارّة لتونس وتحديدا لقطاع السياحة. وأضاف قائلا في لقاء صحفي “أعلنت وزارة الخارجية البريطانية أن السفر الى تونس آمن ورغم أنّنا لم نُعدّ برنامجا لفصل الشتاء فقد انكببنا على وضع عروض جيّدة لهذا البلد وسيتطلّب هذا وقتا ربّما يصل الى الربيع القادم”.

ولاحظ فانخاوسر انّ الوجهة التركية السياحية حافظت على جاذبيتها رغم توتّر علاقات هذا البلد مع ألمانيا ونَصْح برلين رعاياها باتخاذ كل الاحتياطات عند السفر الى تركيا.

 

تعليقات

الى الاعلى