اقتصاد وأعمال

اليورو يتهاوى أمام الدّولار متسببا في أكبر خسارة

هبط اليورو مقابل الدّولار، أمس الاثنين، متخليا عن المكاسب التّي كان قد حقّقها في وقت سابق، و ذلك بعدما أقرّ رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي بتباطؤ النّمو في المنطقة.

و كان اليورو قد ارتفع في وقت سابق بدعم من أنباء عن أنّ إيطاليا قد تخفض عجز الميزانية المستهدف لاسترضاء الاتحاد الأوروبي.

و بحلول السّاعة 19:04 بتوقيت غرينتش، كان اليورو منخفضا 0.10 بالمائة إلى 1.1329 دولار.

و أثار تباطؤ النّمو العالمي توقعات بأنّ مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) قد يوقف دورة تشديد السّياسة النّقدية في وقت أقرب مما كان متوقعا في السّابق.

و ارتفع الدّولار 0.55 بالمائة مقابل العملة اليابانية إلى 113.56 ين مقارنة مع 112.94 ين في إغلاق التّعاملات بالولايات المتّحدة أمس الأحد.

تعليقات

الى الاعلى