اقتصاد وأعمال

تونس/ أحمد كرم: تواجد بنوك تونسيّة في السّوق الإفريقية أمر ضروري ويجب إلغاء كلّ ما يتعلّق بمراقبة الصرف [فيديو]

في تصريح خاص لتونس الرّقميّة على هامش منتدى تمويل الاستثمار و التجارة في الدّول الإفريقيّة أفاد أحمد كرم رئيس هيئة المديرين لبنك الأمان أنّ تواجد بنوك تونسيّة في الدّول الإفريقيّة لمساندة المستثمر التونسي هو أمر ضروري.

كما اعتبر محدثنا أنّ الاهتمام بالسّوق الإفريقيّة جاء متأخّرا مشددا على أنّ هدف البنوك التونسية اليوم هو التواجد بالسوق الإفريقيّة.

و قال كرم إنّ بنك الأمان له اتفاقيات مع مؤسّسات عالمية لضمان الصّادرات نحو الدّول الإفريقيّة، مشيرا إلى إحداث صندوق توظيف مالي ببنك الأمان يعطي مساهمات في رأس مال المؤسّسات المنتصبة في إفريقيا من طرف باعثين تونسيين.

و شدّد رئيس هيئة المديرين لبنك الأمان على أنّ هناك حلول متاحة توفّر الإحاطة المالية للمستثمرين التونسيين و لكن هذا لا يعنى أنّها كافية، داعيا إلى إلغاء كل ما يتعلّق بمراقبة الصرف في العمليات التونسية التي تخصّ التجارة الخارجيّة و التي تخصّ تحقيق الخدمات التابعة لشركات تونسيّة بإفريقيا و ذلك بهدف إعطاء المؤسّسات التونسيّة نفس الطّاقة التي يحظى بها منافسيها من دول أخرى.

و للإشارة فقد احتضنت تونس يومي 6 و 7 فيفري 2018 فعاليات منتدى تمويل الاستثمار و التجارة في البلدان الإفريقية “فيتا 2018” تحت إشراف مجلس الأعمال التونسي الإفريقي و قد شارك في هذا المنتدى قرابة الـ 500 رجل أعمال من الدّول الإفريقيّة، و يندرج هذا المنتدى ضمن مخطّط الحكومة لتمكين المؤسّسات التونسية من النفاذ إلى السوق الإفريقية من جهة و دفعه المستثمرين الإفريقيين إلى الانتصاب بتونس من جهة أخرى.

تعليقات

الى الاعلى