اقتصاد وأعمال

تونس تحتلّ المرتبة الخامسة إفريقيا في ترتيب تقرير أفضل الدّول لممارسة أنشطة الأعمال في 2019

احتلت تونس المرتبة الخامسة إفريقيا و 82 عالميا في تقرير أفضل الدّول لممارسة أنشطة الأعمال لسنة 2019 الذّي أصدرته مجلّة “فوربس” الاقتصادية الأمريكية.

و صنّفت مجلة “فوربس”، المتخصّصة في مجال المال والأعمال”، جزر الموريس أفضل البلدان المشجعة على الاستثمار في القارة الإفريقية (المركز 39 عالميا) تلتها جنوب إفريقيا (59 عالميا) و المغرب في المرتبة الثّالثة في إفريقيا (المرتبة 62 عالمياً)، في حين احتل أرخبيل السيشل المركز الرّابع (66 عالمياً) ثم تونس في المركز الخامس.

و تمكّنت تونس من تحسين تموقعها و التّقدم بخمس نقاط مقارنة بتقرير 2017، و ذلك خلافا لعدّة بلدان إفريقية أخرى، على غرار بوتسوانا التّي احتلت المركز 83 عالميا ورواندا (90) وكينيا (93) وغانا (94) ومصر (95) وناميبيا (96) والسنيغال (100) وزامبيا (103) والرأس الأخضر (104) ثم نيجيريا (110).

و ارتكزت مجلة “فوربس” في تقييمها لأفضل الدّول لممارسة الأعمال على 15 عاملا مختلفا بما في ذلك حقوق الملكية و الابتكار و الضّرائب و التّكنولوجيا و الفساد و الحرية (الشّخصية والتّجارية والنّقدية) ومدى حماية المستثمرين.

كما اعتمدت في تقييمها على التّقارير والبيانات التّي تصدّرها كل من منظّمة “فريدم هاوس”، للبحث في الدّيمقراطية والحريّة السّياسية في العالم، ومؤسّسة “هيريتيدج فاونديشن”، المختصّة في مجال الحرية الاقتصادية، وتحالف حقوق الملكيّة و الأمم المتّحدة ومنظّمة الشّفافية الدّولية و مجموعة البنك العالمي والمنتدى الاقتصادي العالمي.

و للإشارة، أكّد البنك العالمي في تقريره لممارسة أنشطة الأعمال “دوينغ بيزنس 2019″، أحد هذه التّقارير المعتمدة، تطوّر مناخ الأعمال في تونس من خلال تحسين ترتيبها بثماني نقاط لتحتل المرتبة 80 عالميا (من ضمن 190 بلدا) مقارنة بسنة 2018 (المركز 88).

تعليقات

الى الاعلى