اقتصاد وأعمال

تونس- تسبّب في انتشار الأمراض: بيض مهرّب من الجزائر وليبيا

أكّد عبد المجيد الزار نائب رئيس اتحاد الفلاحين ورئيس الجامعة الوطنية لمربي الدواجن أن المربين يتشكون من ارتفاع كلفة إنتاج البيض المعد للاستهلاك وانتشار الأمراض نتيجة التهريب.

ويقول زار “لقد انطلقنا في التفاوض مع وزارة الفلاحة لتحديد سعر التكلفة وإعادة النظر في هذه المسألة.. كما أن القضية الأخرى في قطيع دجاج  البيض هي انتشار الأمراض الناتجة عن تهريب «الفلوس» من الجزائر وليبيا مما تسبب في انتشار أمراض لم تكن معهودة وقد سبق لنا الحديث مع الوزارة حول هذه المسألة لمزيد تشديد الرقابة على الحدود ومنع التهريب لأنه أضر بالقطيع وأيضا بالسوق..”، وبيّن رئيس جامعة مربّيّي الدواجن أنّ هذه الأمراض لا تمسّ  من المستهلك لكنها ترفع في كلفة الانتاج وخسائر.

وأوضح عبد المجيد الزار أنّ هناك إشكال آخر يتمثل في تهريب بيض الاستهلاك، باعتبار أنّه في الجزائر مثلا يتم استعمال مواد في العلف من شأنها أن تترك طعما في البيضة، ويسبب تهريب هذا البيض بدأ عزوف  المواطن عن استهلاك البيض لأنه لا يفرّق بين الإنتاج المحلي وما هو مهرّب.

المصدر: الصباح

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com