اقتصاد وأعمال

قد يفضح حجم عجزها المالي: خبير اقتصاد يقدّم أسباب عدم نشر شركة الخطوط التونسية لتقريرها المالي منذ 3 سنوات [تسجيل]

في تصريح لتونس الرّقمية تحدّث اليوم خبير الاقتصاد معزّ الجودي عن أسباب و تبعات عدم نشر شركة الخطوط التونسية لتقريرها المالي منذ 3 سنوات أي بمعدّل تقريرين كلّ سنة.

و في معرض حديثه أفاد الجودي بأنّ الخطوط الجويّة التونسية هي شركة عمومية رأس مالها مفتوح في سوق البورصة و الجزء الأكبر من أسهمها يعود للدّولة و لكن لها شركاء خواص و في هذه الحالة هي مطالبة بتقرير مالي كلّ سداسية، تقدّمه لهيئة الرّقابة المالية و ذلك في إطار الشّفافيّة المالية.

و تابع خبير الاقتصاد بأنّ شركة الخطوط التونسية لم تطبّق منذ 3 سنوات هذا الإجراء و لم تحترم القانون مما يضرّ بمصدقيّتها و شفافيتها، و هذا يعدّ تجاوزا خطير قد يدفع المساهمين فيها إلى تقديم قضيّة لدى القضاء بالنّاقلة التونسيّة، وفق قوله.

و أوضح الجودي أنّ النّاقلة الوطنية لا تحترم هذا الإجراء لكي لا يتمّ كشف قيمة عجزها المالي و الدّيون المتخلّدة بذمتها خاصة و أن المصاريف تفوق بكثير المداخيل.

و شدّد الجودي في ختام تصريحه على خطورة عدم تطبيق القانون و غياب الدّور الرّقابي و العقابي لمجلس السّوق المالية بخصوص المؤسّسات المدرجة بالبورصة و التي تقوم بارتكاب جملة من التجاوزات.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تصريح خبير الاقتصاد معز الجودي

تعليقات

الى الاعلى