اقتصاد وأعمال

61% من المؤسّسات الألمانية تتوقع زيادة في رقم أعمالها في تونس لكامل 2019

تتوقع 61 % من المؤسّسات الألمانية المنتصبة في تونس والمنخرطة بالغرفة التّونسيّة الألمانية للصّناعة و التّجارة، زيادة في رقم أعمالها لكامل سنة 2019، وفق ما أظهره مقياس “وضع وآفاق المؤسّسات في تونس”، تمّ عرض نتائجه، الثّلاثاء، خلال ندوة صحفيّة.

كما تتوقع 67 % من المؤسّسات المستجوبة في إطار هذا التّحقيق تطوير استثماراتها و تعتزم 49 % منها الزّيادة في عدد شغّاليها.

و اعتبر رئيس الغرفة التّونسية الألمانية، إبراهيم الدبّاش، أن نتائج المقياس “تعكس احساسا بالثّقة عبرت عنه المؤسّسات النّاشطة في تونس، التّي عبّرت، أيضا، عن رضاها عن المستوى التّعليمي لليد العاملة و توفرها”. و ذكر الدبّاش بأنّه ما من مؤسّسة ألمانية غادرت تونس رغم الصّعوبات، التّي مرّت بها البلاد، خاصّة، خلال فترة الثورة.

و بيّن أنّه رغم ذلك، فإنّ رجال الأعمال الألمان يواجهون عديد الاخلالات، و أثار المستجوبون (في إطار إعداد المقياس) عدّة مصاعب تعلّقت أساسا بالتّمشيات الدّيوانية (55%) وثقل التّمشيات الأدارية (42 %) و المشاكل المتعلّقة بتحويل العملة مع البنك المركزي (40%).

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com