تكنولوجيا

صور+ فيديو: اتّصالات تونس تواصل دعمها لجمعيّة المدنيّة بهدف توفير النّقل المدرسي للأطفال في المناطق النّائية

أعلنت مساء الأربعاء، 15 نوفمبر 2017، شركة اتصالات تونس خلال ندوة صحفيّة عن تجديد شراكتها و اتفاق التّعاون مع جمعيّة المدنيّة رافعين بذلك تحديا جديدا لضمان نقل تلاميذ المناطق النّائية خلال 3 سنوات دراسية جديدة.

و تهدف هذه الشّراكة التي انطلقت منذ سنة 2014 إلى نقل تلاميذ مدارس الأرياف و المناطق النّائيّة و ذلك للحدّ أساسا من الانقطاع المبكّر عن الدّراسة و العمل على تحسين نتائجهم الدّراسيّة.

وصرّح السيّد فاضل كريّم الرّئيس المدير العام لشركة اتصالات تونس في تصريح لتونس الرّقمية أنّ هذه النّدوة تعدّ احتفالا بتمديد اتفاقيّة الشّراكة مع جمعيّة المدنيّة التي كانت قد انطلقت منذ 3 سنوات ومواصلة التركيز على البعد التّربوي و دعم مشاريع في هذا الإطار كالنّقل المدرسي و العودة المدرسيّة.

و أضاف محدّثنا أنّ اتصالات تونس ساهمت في الإحاطة بـ 1300 تلميذ في الثلاث سنوات الفارطة بـ 20 مدرسة في 8 ولايات. مشيرا إلى أنّ نتائج هذه المبادرة كانت طيّبة على التلاميذ إذ انخفضت نسبة الغيابات من 45 % إلى 3.6 %.

كما كشف الرّئيس المدير العام لاتّصالات تونس أنّ هذا الدّعم سيكبر مع إمضاء هذه الاتفاقيّة الجديدة ليشمل أكثر من 2000 تلميذ في 13 ولاية.

من جانبه قال لطفي مقطوف رئيس جمعيّة مدنيّة إنّ الجمعيّة تتكفّل بنقل 10 ألاف تلميذ في الجهات النّائيّة من منازلهم إلى المدارس و من المدارس إلى منازلهم، 2000 منهم بالتّعاون مع اتصالات تونس و قد ساهم هذا المشروع الذي انطلق منذ 7 سنوات في تحسين نتائج هؤلاء التلاميذ و التقليص في نسب الغيابات في هذه المناطق.

و أضاف مقطوف أنّ المشروع سيشمل 5 و لايات إضافية من بينها سيدي بوزيد و القصرين و جندوبة و باجة، مشددا على أنّ الجمعيّة ساهمت كذلك في إدخال عدد من سواق سيّارات النّقل الرّيفي المنخرطين في نقل التلاميذ و عددهم تقريبا 1500 سائق في العجلة الاقتصاديّة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى