تكنولوجيا

فيديو-إتحاد الأعراف يطالب “بالتريّث” في إمضاء الإتفاقيات الخاصة بمشروع خدمات الجيل الرابع 4G

Sans-titre-1عقَدَ أعضاء الجامعة الوطنية لتكنولوجيا المعلومات والاتصال التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية يوم أمس  الجمعة 4 مارس 2016 ،ندوة صحفية حول الوضع العام بالقطاع والمشاريع التي تقدمت بها الجامعة والتعامل الحكومي معها.
وأعلن رئيس غرفة مركزي أجهزة الاتصال التابعة للجامعة الوطنية لتكنولوجيا المعلومات توفيق حليلة إنّ برنامج  تونس الرقمية المتفق على انجازه يشمل حوالي 63 مشروعا بإمكانها توفير حوالي 18 ألف موطن شغل بميزانية تقدّر بألف مليار.وبيّن أن أحد هذه المشاريع وهو المشروع الوطني “للتدفق العالي” كان من المفروض أن يتم انجازه قبل إسناد لزمة الجيل الرابع من الهواتف الذكية .
وأكد حليلة أن تكلفة مشروع خدمات الجيل الرابع 1000 مليار ستوزع بين 800 مليار للقطاع الخاص و200 مليارا للقطاع العام .
وأشار توفيق حليلة الى أن الجامعة عارضت توجه بروز مشروع خدمات الجيل الرابع على حساب مشروع “الألياف البصرية ” ،متحدثا في الآن ذاته عن مشكل في ترتيب الأولويات .كما طالب رئيس غرفة مركزي أجهزة الاتصال التابعة للجامعة الوطنية لتكنولوجيا المعلومات بالتريث قليلا في إمضاء الإتفاقيات مع الشركات التي ستؤمن التجهيزات بهدف الدخول معهم في نقاش بخصوص تبادل خبرات وإستثمارات تعود بالفائدة على القطاع الرقمي والاقتصادي لتونس .
وقال قيس السلامي رئيس جامعة تكنولوجيا المعلومات والاتصال والعضو بالمكتب التنفيذي لاتحاد الاعراف أن الحكومة الحالية الى جانب الحكومات السابقة لم تف بوعودها في إنجاز عديد المشاريع الخاصة بالإقتصاد الرقمي .
وطالب السلامي من رئيس الحكومة الحالي الحبيب الصيد عقد إجتماع ثالث بالجامعة من أجل الحديث عن جملة المشاريع التي تقدمت بها الجامعة سابقا والنظر في إمكانية وسبل تنفيذها .

تعليقات

الى الاعلى