ثقافة

تونس: عرض “جعفرية” يلقى تجاوبا كبيرا من طرف جمهور مهرجان مدنين [صور]

‎وسط الهتافات والتصفيق وحضور جماهيري غفير، استقبل جمهور مدنين مساء أمس نجم الكوميديا جعفر الڨاسمي في عرض “جعفرية”.
جعفور كما يحلو للتونسيين مناداته افتتح عرضه بتحية لوالدته ووالده الذي كان حاضرا لدعمه على ركح مسرح الهواء الطلق القصور بمدنين داعيا كل الحضور إلى الحرص على “رضاية الوالدين “باعتبارها مفتاح كل نجاح .
انطلق جعفر القاسمي في سرد عدد من القصص المشفرة المليئة بالرسائل المضمنة بطريقة فيها الكثير من المضحكات ظاهرا المعبرات ضمنيا .
عرض “جعفرية” كان مراوحة بين النقد المبطن للوضع الذي تعيشه تونس منذ 8سنوات والسيرة الذاتية للممثل نفسه الذي قدم نبذة عن حياته الشخصية وسط عائلته وبداية نجاحه الذي انطلق بحصوله على شهادة البكالوريا على حد تعبيره وصولا إلي انطلاقه في العمل المسرحي.
وبهذا الخليط استطاع جعفور أن يؤثر في جمهوره الذي كان حاضرا بأعداد كبيرة ليضحكه في بعض المواضع ويبكيه في اخرى حيث تطرق الى عدد من المواضيع الحارقة مثل “الإرهاب”، “الحرقة، “الادمان،… موجها في كل مرة رسائل توعوية الى الشباب بضرورة الاستفاقة والعمل ليرقى بحياته ووطنه.
وكان تفاعل الجمهور واضحا من خلال استجابته الفورية لكل مطالب الممثل الذي حول مدارج القصور الي لوحات استعراضية طيلة ساعتين كاملتين .
سهرة ناجحة بكل المقاييس هكذا وصفها عدد من الجماهير الذين غادروا المسرح منتشيين بعد أن اختتم جعفور عرضه بوصية أوصى فيها بضرورة النهوض بالبلاد والعمل على حمايتها مشيرا إلى ضرورة الإقبال على صناديق الاقتراع بقوة لاختيار الأجدر بحكم تونس.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى