ثقافة

سوسة تحتضن الدورة الثانية للمهرجان الدولي ” فرنكفونيات سوسة ” من 6 الى 10 مارس

تحتضن مدينة سوسة بداية من يوم الأربعاء 6 مارس الدورة الثانية للمهرجان الدولي ” فرنكفونيات سوسة ” الذي تنظمه «جمعية التونسيين أصدقاء الفرنكوفونية» بالتعاون مع وزارة الشؤون الثقافية والمنظمة الدولية للفرنكوفونية وبلدية سوسة الى غاية يوم 10 مارس القادم.

وأكد مدير المهرجان سامي حشلاف أن المهرجان الدولي ” فرنكفونيات سوسة ” الذي ستدور أهم فعالياته بفضاء المسرح البلدي يتضمن باقة من السهرات الفنية التي تراوح بين الموسيقى والسينما والمسرح.

وتتضمن التظاهرة برنامجا ثريا ينطلق يوم الأربعاء القادم في سهرة الافتتاح التي يحتضنها المسرح البلدي بسوسة بعرض لمحمد علي العقبي بعنوان ” باربارا ” وهو عرض مدعوم من المعهد الفرنسي بتونس ويخلد مسيرة المطربة الفرنسية الراحلة بربارا وكذلك نجمي الاغنية الفرنسية في الستينات والسبعينات جاك برال وايديت بياث كما يحتضن نفس الفضاء يوم 7 مارس سهرة ” التانغو” التي تنتظم بالاشتراك مع سفارة الأرجنتين “يليه عرض للرقص والغناء الشعبي البلغاري ” تمت برمجته بالتنسيق مع سفارة بلغاريا بتونس. وسيكون لجمهور المهرجان على الساعة الرابعة من مساء يوم 8 مارس الموافق لليوم العالمي للمرأة على موعد بالمسرح البلدي بسوسة مع مسرحية ” 99 امرأة ” التي كتبت نصها الفرنسية جونيفياف فلافن وتضم مشاركة 13 ممثلة تونسية ثم مع عرض ونقاش شريط سينمائي كندي بحضور سفيرة كندا بتونس بعنوان ” لا بولدوك La Bolduc “.

وتتواصل فعاليات مهرجان فرنكفونيات سوسة يوم 9 مارس في المسرح البلدي بعرض موسيقي تؤمنه سفارة فرنسا بتونس بعنوان ” لوست Lost ” للمطربة الفرنسية كاميليا جوردانا وسيكون عرض “أوبرا شهرزاد” الذي كتبت نصه امنة الرميلي ووضع موسيقاه سمير الفرجاني مسك ختام الدورة الثانية للمهرجان الدولي فرنكفونيات سوسة.

وأكد مدير المهرجان سامي حشلاف أن عرض سهرة الختام يوم 10 مارس تم إنتاجه خصيصا للمهرجان والذي يشهد مشاركة متميزة للمطربة اللبنانية جاهدة وهبة وأوبرا مدينة نيس الفرنسية وكورال المعهد العالي للموسيقى بسوسة.

وأضاف سامي حشلاف أن الدورة الثانية لمهرجان فرنكفونيات سوسة ستتواصل بصفة استثنائية بتونس العاصمة يوم 12 مارس القادم أين سيتم إعادة عرض “أوبرا شهرزاد” بفضاء مدينة الثقافة.

وأشار حشلاف إلى أن الهيئة المديرة للمهرجان ستنطلق بداية من الدورة الحالية في تشريك بلدان ليست لها تقاليد فرنكفونية على غرار اليابان التي ستعرض سفارتها بتونس يوم 9 مارس بالمركز الثقافي بسوسة شريطا سينمائيا يابانيا يروي ثقافة الساموراي وبالتوازي مع العروض الفنية برمجت الهيئة المديرة لمهرجان فرنكفونيات سوسة لقاء حواريا بمشاركة نخبة من الأساتذة والباحثين والباعثين الشبان للنقاش يوم 9 مارس حول موضوع ” الفرنكفونية كفضاء تعاون متعدد الأطراف ” وتموقع تونس في الفضاء الفرنكفوني كما تم برمجة تنظيم مسابقة في الإملاء اللغة الفرنسية يوم 7 مارس بفضاء المدرسة الخاصة للمهندسين بسوسة.

تعليقات

الى الاعلى