ثقافة

مهدي المبروك، وزيرالثقافة : “لا وصاية اليوم على الثّقافة في تونس”

قال وزير الثقافة مهدي مبروك أنه لا وصاية اليوم على الثقافة في تونس، مبينا أن السياسة الثقافية لن تعكس توجّهات أي طرف كان بل ستكون الثقافة حرّة ترتقي بالذائقة الفنية لشعب الثورة، ولا قيود على مبدعيها وصانعي الفعل الثقافي.

وأضاف أنه لم يتلق أية تعليمات من رئيس الحكومة أو من الترويكا الحاكمة لكي يتم توجيه الثقافة يمينا أو يسارا بل اتفق معهم على أن يقدّم برنامجا إصلاحيا لهذا القطاع يدعم مكاسبه ويرفع القيود التي كانت تكبل أهله.

وحول التوجهات الكبرى لبرنامج عمله قال مهدي المبروك أنه سيعمل مع أهل الاختصاص على تطوير الأرضية التشريعية للقطاع الثقافي التي تعد في نظره إحدى المعضلات الأساسية التي حدت من تحقيق النقلة المنشودة في المجال.

وأوضح في السياق ذاته أن تطوير المنظومة التشريعية لا يعنى البتة وضع قيود على المبدعين بل تأمين حقهم في تقديم أعمالهم في صورة تليق بثورة هذا الشعب وبتونس الجديدة التي ينشد الجميع أن تكون مثالا للحرية المسؤولة ومهدا للديمقراطية وكرامة الإنسان وبالتالي كرامة المبدعين.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com