سياسة

الاعتداء على صحفي “TunisieNumérique” أثناء تغطيته لاعتصام موظفي الوزارة الأولى

خلال اللقاء الدوري عدد 32 لخلية الاتصال بالوزارة الأولى، اعتصم عدد من الموظّفين بالوزارة الأولى مطالبين بتمتيعهم بالمنح والزيادة في الأجور.

هذا ما نقله زميلنا على عين المكان الذي أكّد أنّه عند توجّهه لتغطية هذا الاعتصام قام أحد أعوان الأمن بزيّ مدنيّ بمنعه من التصوير وطلب منه مغادرة المكان، إلّا أنّ زميلنا رفض الاستجابة إلى أوامره وطلب من العون إثبات هويته، وهو ما أثار غضبه و حاول افتكاك آلة التصوير. ويقول مراسلنا أنه تمّ دفعه بعنف من قبل العون نفسه الذي نجح في إيقاف تسجيل الفيديو.يذكر أن موظّفي الوزارة الأولى قد نظّموا هذا الاعتصام للمطالبة بالزّيادة بالتّمتّع بالمنح الرّئاسيّة كغيرهم من موظفي المؤسّسات الخاضعةتحت إشراف الوزارة الأولى.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى