سياسة

الحزب الاشتراكي اليساري: “السلطة المؤقّتة تعطّل عمل الأحزاب الناشئة بعدم تمكينها من التّمويل العمومي”

دعت اللّجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليساري المعارضة الديمقراطية والجمهورية والحداثية إلى الائتلاف في جبهة ديمقراطية اجتماعية موحدة” معتبرة أنّ السلطة المؤقتة هي بصدد “تعطيل عمل الأحزاب الناشئة عن طريق عدم تمكينها من التمويل العمومي”.

أكّدت اللّجنة المركزية للحزب أنّ الوضع في البلاد يتطلّب “العودة الى المسار التوافقي” و”فتح باب الحوار” بين كافّة الأحزاب السياسية الممثّلة وغير الممثّلة في المجلس التأسيسي.

وأضافت وفقا لبيان أصدرته الاثنين 30 جانفي 2012 أنّ “القوى الوطنية بقطع النّظر عن المدارس الفكرية التي تنتمي إليها معنيّة بالحوار والتوافق” حاثّة الحكومة المؤقّتة على اتّخاذ “اجراءات استثنائية لتنشيط الوضع الاقتصادي”

كما طالبتها بالاشارة إلى المجتمع والحساسيّات السياسية بتطمينات حول المسار الديمقراطي والتّداول السلمي على الحكم و”ضبط خارطة طريق واضحة مؤدّية للانتخابات الرئاسية والتشريعية والبلدية”.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى