سياسة

الكتابة العامة للحكومة تنفى تدخّلها في الخلاف داخل الاتحاد العام لطلبة تونس

نفت الكتابة العامة للحكومة ما تداولته بعض وسائل الاعلام بخصوص تصريحات احد اعضاء الاتحاد العام لطلبة تونس بخصوص تدخل الكتابة العامة للحكومة ومن ورائها الحكومة فى تقسيم الاتحاد.

واوضحت فى بلاغ لها اليوم الجمعة 20 سبتمبر 2013، انه كان قد ورد على مصالح الكتابة العامة للحكومة بتاريخ 2 و5 جويلية الماضى ملفان صادران عن هيئتين مختلفتين لنفس المنظمة الاتحاد العام لطلبة تونس تتخذان من نفس المقر عنوانا لهما يتعلقان بالافادة بعقد شق من المنظمة لمؤتمر انتخابى بتاريخ 24 و25 ماى 2013 وشق اخر لعقد مؤتمر انتخابى بتاريخ 25 و26 ماى 2013 .

 وافاد البلاغ انه فى اطار مشمولات الكتابة العامة للحكومة تم اصدار مراسلتين للمعنيين بالامر قصد طلب مدها بالمؤيدات اللازمة المتعلقة بسلامة واحترام اجراءات عقد مؤتمر المنظمة من طرف كل شق منهما دون اى تدخل فى مضمون الخلاف وذلك حتى تتم دراسة الموضوع فى كنف الحياد والشفافية لتحديد الهيئة الشرعية للمنظمة.

واكدت الكتابة العامة للحكومة حسب نفس التوضيح انها لم تتلق الرد على فحوى المراسلتين “وانه بعد مرور حوالى شهرين على توجيه المراسلتين فوجئت بتصريح ممثل عن الاتحاد أعطى لإجراء ادارى عادى أبعادا سياسية مغلوطة لا تمت للواقع بصلة”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى