سياسة

المرزوقي : دور المحامين “لا مثيل له” في الدّفاع عن حقوق الإنسان ومقاومة الاستبداد

اعتبر رئيس الجمهورية محمد المنصف المرزوقي أن الدور الذي لعبه المحامون في تاريخ تونس المعاصر “لا مثيل له” في مستوى الدفاع عن حقوق الإنسان ومقاومة الاستبداد، داعيا أهل القطاع إلى المساهمة في بناء دولة القانون والمؤسسات وترسيخ المسار الديمقراطي.

وقال رئيس الجمهورية مساء الجمعة في اختتام الافتتاح الرسمي للدورات التكوينية التي تنظمها الهيئة الوطنية للمحامين بتونس”أنه رغم بعض الأمراض التي طالت المهنة في النظام السابق” فإن “هناك قوة داخلية” كانت تميز المحامين في التصدي لهذه الأمراض وتجاوز الهنات.

واعتبر أن ثلاث مراحل من تاريخ تونس الحديث لعب فيها المحامون دورا رياديا الأولى حسب رأيه هي فترة تحقيق الاستقلال والتي قادها عديد المحامين مثل الرئيس الأسبق الحبيب بورقيبة وصالح بن يوسف، أما الثانية في نظر رئيس الجمهورية فهي المرحلة التي تولى فيها المحامون الدفاع عن اليساريين والقوميين واليوسفيين والإسلاميين.

وبعد أن أبرز الدور الكبير الذي لعبه المحامون في تحقيق الثورة ذكر بوقوفهم قبل الثورة إلى جانب المضطهدين وبما كان يلقاه شخصيا لما كان في المعتقل من مساندة من قبل عديد المحامين واصفا إياهم” بالأكسجين” المجدّد للحياة.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى