سياسة

الهاشمي الحامدي عرضة لتتبّعات عدلية في بريطانيا

أفادت مصادر حقوقية وجمعياتية مطّلعة بأن أفرادا من الجالية التونسية في لندن وباريس وجينيف، بصدد دراسة مشروع رفع دعوى جنائية لدى السلطات البريطانية ضدّ المدعو الهاشمي الحامدي والقناة التلفزية البريطانية الناطقة باللغة العربية “المستقلة”.

وتبرّر هذه الجمعيات المسنودة من طرف عدد كبير من المحامين التونسيين النشطين بالخارج، وعلى رأسهم الأستاذ رضا العجمي، تحركهم بأن المدعو الهاشمي الحامدي استعمل قناته التلفزية لنشر الكراهية بين التونسيين وإثارته علانية للنعرة الجهوية واستعمال خطاب شعبوي نشأ عنه تأليب عدد من الناس ليلة التاسع والعشرين من أكتوبر الجاري بمنطقة سيدي بوزيد خاصّة الذين احرقوا عددا كبيرا من الممتلكات العامة والخاصّة بعد تهييجهم من طرف الحامدي عبر قناته.

وتجدر الاشارة إلى أن القانون البريطاني يجرّم الدعوة إلىالكراهية والتقاتل على أسس عرقية أو دينية أو جهوية.

وبناءً على ما تقدّم فإن السيد الحامدي يمكن أن تطاله عقوبة بالسجن والخطية المالية إلى جانب تغريم قناته أو حتى إيقاف بثها.

المصدر: الشروق

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com