سياسة

بيان القطب الديمقراطي الحداثي دائرة تونس 2 إثر اعتداء أعوان كارفور على مناضليه

تعرض أنصار القطب الديمقراطي الحداثي ظهر الأحد 9 أكتوبر إلى اعتداء سافر من طرف أعوان الحراسة التّابعين لشركة “كارفور” بالمرسى، الذين عمدوا إلى افتكاك المناشير التي كان مناضلاتنا ومناضلونا -من بينهم مترشحة ومدير الحملة لقائمة تونس 2 – بصدد توزيعها بالمأوى العمومي ثم أدخلوهم بالقوة إلى إدارة  المغازة وأغلقوا عليهم الأبواب الزّجاجية و انهالوا عليهم ضربا و ركلا و خنقا كما افتكّوا منهم ومن عديد الحرفاء الحاضرين هواتفهم الجوالة واستعملوا نقطة بيع شركة “تونيزيانا” لإفراغها من الصور و الفيديوهات التي تشهد على تصرفاتهم الهمجية، ولم يتوقف هذا الاعتداء الوحشي إلا إثر تجمهر الزبائن وتضامنهم مع أنصار القطب، مما أدى إلى تدخل أعوان الأمن و الجيش لإطلاق سراح المحتجزين و إرجاع الهواتف الجوالة المفتكة لأصحابها.

إن القطب الديمقراطي الحداثي، إضافة إلى تقديمه قضية عدلية عاجلة ضد المعتدين،

– يعبّر عن تنديده الشّديد بهذا الاعتداء كما يشجب هذه الممارسات المنافية للقانون التي تعيد إلى الأذهان ممارسات العهد البائد وتسعى إلى عرقلة الحملة الانتخابية للقطب الديمقراطي الحداثي،

– يطلب من الهيئة العليا للانتخابات و السلط المعنية بالتدخل العاجل للحيلولة دون تجدد مثل هذه الممارسات حماية للظروف الدنيا للحملة الانتخابية.

المصدر: بلاغ

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com