سياسة

تونس:بمناسبة الذكرى السابعة لقرار قطع العلاقات بين البلدين..وقفة تضامنية مع سوريا

قام المرصد التونسي لتجريم التطبيع ودعم المقاومة،اليوم الاثنين 4 فيفري 2019، بتنظيم وقفة تضامنية مع سوريا وطالب بإعادة العلاقات الطبيعية بين تونس وسوريا بمناسبة الذكرى السابعة لقرار قطع هذه العلاقات من قبل الرئيس السابق في عهد حكم “الترويكا”، المنصف المرزوقي.

وقد دعا المسؤولون بالمرصد التابع للهيئة الوطنية لدعم المقاومة العربية ومناهضة التطبيع والصهيونية، برئاسة أحمد الكحلاوي، رئيس الجمهورية، المسؤول دستوريا على الدبلوماسية والشؤون الخارجية التونسية، بإعادة العلاقات بين تونس وسوريا الى سابق عهدها والعمل على إعادة سوريا الى جامعة الدول العربية.

وفي هذا السياق، صرّح الكحلاوي لوكالة تونس افريقيا للأنباء، بأنّ تونس مدعوة لمواصلة الجهود لإعادة سوريا الى الجامعة العربية خلال القمة المقرر أن تحتضنها في مارس القادم، مذكرا بأن سوريا بلد مؤسس للجامعة وقرار مقاطعتها لم يكن ملزما لكل الدول العربية.

وللإشارة فإن الرئيس الباجي قايد السبسي كان اعتبر أن قرار عودة سوريا إلى الجامعة العربية هو قرار توافقي بين البلدان العربية وأن تونس ستدعم أي قرار عربي تتخذه الجامعة العربية بشأن هذه المسألة.

تعليقات

الى الاعلى