سياسة

تونس: إذا فشل الجملي..هل يكلّف سعيّد الشاهد بتشكيل الحكومة؟

أفادت بعض المصادر السياسية بأنّه في صورة فشل رئيس الحكومة المكلّف الحبيب الجملي في مهمّته، فإنّ فرضيّة بقاء يوسف الشاهد على رأس الحكومة تبقى قويّة جدّا بدعم من رئيس الجمهورية قيس سعيّد.

ووفق ما أوردته صحيفة “المصوّر” في عددها الصادر اليوم الإثنين 16 ديسمبر 2019، فقد أشارت ذات المصادر التّي وصفتها بالموثوقة والقريبة من المشاورات  الخاصّة بتشكيل الحكومة، ذكرت أنذ الجملي يواجه فعليا عراقيل وصعوبات عديدية لتشكيل الحكومة، فقد أثبت أنّ رفض شعار المُحاصصة الحزبية لم يكن إلاّ كلاما تسويقيا لا غير من قبل الأحزاب المشاركة في المشاورات.

وتابع ذات المصدر بأنّ الحبيب الجملي فوجئ بتغيير تفاهمات عقدها حتّى مع الحزب الذّي كلّفه بتشكيل الحكومة، حركة النّهضة على غرار مع حصل مع عبد اللّطيف المكّي، فبعد أن اتّفق الجملي معه على تولّيه حقيبة وزارة الصّحة دخل الغنوشي على الخطّ ليلغي ذاك الاتّفاق.

ووفق ما ورد في الصّحيفة بإنّه من المنتظر أن تحصل بعض المفاجاءات في الفترة القادمة خاصّة مع الدذعم القوّي الذّي يتلقاه الشاهد من رئيس الجمهورية قيس سعيّد، وبالتالي فإنّ الفشل المحتمل للجملي في تشكيل الحكومة سيجبر الجميع إلى اللجوء إلى حكومة الرّئيس ومن المرجّح أن يقترح هذا الأخيرر الشاهد لتولّي هذا المنصب مرّة أخرى.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com