سياسة

تونس : الجيلاني الهمّامي يعلن 18 ديسمبر القادم موعدا لعقد المؤتمر الخامس لحزب العمّال

أعلن النّاطق الرّسمي باسم حزب العمّال ، الجيلاني الهمّامي في تصريح إعلامي في أعقاب انعقاد الدّورة الرّابعة للمجلس الوطني لحزب العمال ، “دورة الرّفيق الرّاحل أحمد الزّين الدجبي” الأحد في تونس العاصمة إنّ المؤتمر الخامس للحزب سينتظم من 18 إلى 22 ديسمبر القادم.

و ذكر في هذا السّياق أنّ أشغال المجلس قد خصّصت لتحليل و تشخيص الوضع السّياسي الرّاهن في تونس في ظلّ الأزمة المحتدمة بين يوسف الشّاهد و حركة النّهضة من جهة ، و الباجي قائد السّبسي من جهة أخرى ، منتقدا ما أسماه حمّى الصّراع على المناصب و الكراسي و الحقائب الوزارية ، بعيدا عن مصالح الشّعب الذّي انهكته سياسات التّفقير و التّجويع و الإفلاس الارتهان للأجانب التّي تمارسها الحكومة الحاليّة.

و يرى الجيلاني الهمامي في هذا الإطار أنّه من “الضرورى الرّحيل الفوري لحكومة يوسف الشّاهد برمتها ، قائلا “إنّ بقاءها سيجرّ البلاد أكثر نحو الهاوية و نحو مخاطر تفجر الأوضاع الاجتماعية و الأمنية ، في كل أشكاله ، علاوة عن المخاطر الأخلاقية و القيمية و الثّقافية التّي تنذر بالتّفكك الكلّي للمجتمع.

و أكّد أنّ البديل لن يكون بتكوين حكومة جديدة بل بتصور برامج و رؤى جديدة تخرج بالبلاد من عنق الزّجاجة ، مشيرا إلى أنّ حزب العمّال قد تقدّم بمجموعة من المقترحات والإجراءات العاجلة لإنقاذ تونس و الحفاظ على خيرات البلاد و ثرواتها و على سيادة القرار الوطني و تلبية المطالب الاجتماعية للمواطن التّونسي و مزيد ترسيخ البناء الدّيمقراطي.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى