إنتخابات 2019

تونس/ حصري – قيس سعيد: ليس لديّ مدير حملة ولا حتّى ناطق رسمي باسمي

اتّصلت تونس الرقمية بقيس سعيد المرشّح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية، لتستفسر منه بشأن حملات المساندة و الدعم التي يحظى بها بشكل مكثّف خاصّة على الشبكات الاجتماعية.

وأكد لنا قيس سعيد أنه مستقل، وأنه لا يقود أيّة حملة مساندة أو دعم، وأنه ليس لديه مدير حملة انتخابية، ولا حتّى ناطقا رسميا باسمه..

الحملة تفسيرية، يقودها متطوعون يعتمدون على وسائلهم الخاصة، هكذا تحدث سعيد عن الحملات التي تسانده، مشيرا إلى أنه لم يفوّض أيّ شخص للتحدث نيابة عنه، وأنه يعتقد أنّ الدور الأساسي لرئيس الجمهورية هو أن يكون رئيسًا لجميع المواطنين. لذلك، يشرّفه جميع الذين أبدوا له تعاطفًا أو أعلنوا دعمهم، إلا انه يجب عليهم احترام المبادئ الرئيسية للجمهورية و الدولة التونسية الحديثة، المنفتحة على بيئتها والحريصة على الحفاظ على إنجازاتها، وفق تعبيره.

أما فيما يتعلق بالزيارات التي قام بها إلى مقرات اتحاد الشغل ومنظمة الاعراف والاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، أكد قيس سعيد أن من بين أولوياته، العمل على تجميع كل التونسيين وجعل جميع القوى الحية في البلاد تلتف حول شخصه ومشروعه، وأن زيارة هذه المنظمات الوطنية تندرج ضمن هذا السياق، للتحدث مع قادتها، و خاصة الاستماع إليهم.

هذا وتابع محدثنا بأنه يريد أن ينقل إلى قادة المنظمات الوطنية رسالة مفادها أن المسألة الأكثر أهمية والأكثر إلحاحًا بالنسبة إليه، هي الابتعاد اكثر ما يمكن عن التجاذبات و الصراعات، لأن الوضع الاجتماعي – الاقتصادي لتونس في الوقت الراهن حساس للغاية وهو ما يستوجب على التونسيين ان يتحدوا لإيجاد حل لهذا الوضع، مشددا على انه يجب على كل فرد أو طرف، بذل الجهود وتقديم تنازلات لإعادة النهوض بتونس بأكملها دون أي استثناء.

وختم قيس سعيد حديثه معنا بان تونس تعيش اليوم مرحلة جديدة تحتّم على جميع التونسيين السير معًا نحو آفاق جديدة لا ترتكز فقط على دولة القانون بل على مجتمع القانون.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com