سياسة

تونس: رد وزير الخارجية بشأن مساعدات بعض الدول لفائدة ضعاف الحال

أكّد وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي الاثنين 13 ماي 2019، أنّ تونس ترحب بمساعدات عدد من الدول الشقيقة لفائدة ضعاف الحال، شرط أن تمر كل هذه المساعدات عن طريق القنوات الرسمية للدولة.

وفي لقاء خاص مع وكالة تونس إفريقيا للأنباء، أشار الجهيناوي إلى أنّه سيتمّ لفت نظر سفراء هذه الدول لهذا الموضوع « لتصل المساعدات لأهلها وبالصيغ التي تحترم ذوات وصورة هؤلاء وتحفظ كرامتهم، وفق تعبيره.

وأكد في هذا الخصوص أن الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي هو الجهة الوحيدة المخولة لتلقي هذه المساعدات، وأن دور وزارة الشؤون الخارجية يكمن في مساعدة السفارات ومختلف الجهات المتدخلة لتصل المساعدات لأصحابها.

وللإشارة فقد راجت بعدد من وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي صور لمساعدات غذائية موجهة لضعاف الحال في تونس بمناسبة شهر رمضان الكريم، ونسب مصدرها لدولتين، مما أثار جدلا واسعا حول صيغ وطرق وصولها وحول مدى استغلالها وتوظيفها لفائدة أطراف سياسية داخلية، لاسيما قبيل أشهر قليلة عن الانتخابات.

تعليقات

الى الاعلى