سياسة

تونس: سامي الطاهري يحذّر من تشريك قوى ذات خطاب عنيف ومتطرّف في الحكم

أفاد الناطق الرّسمي بإسم الإتّحاد العام التونسي للشّغل سامي الطاهري، بأنّ صعود بعض الأطراف السياسية المعروفة بخطابها العنيف اثر الإنتخابات التشريعية سيخلّف تداعيات وخيمة على الحريات في حال تشريكها في الحكم.

ووفق ما ورد في عدد اليوم الأربعاء 9 أكتوبر 2019، من “الصحافة اليوم”،فقد أشار الطاهري إلى أنّ تشريك قوى ذات خطاب متطرّف في الحكم ينذر بالعنف وسيخلّف أزمة شاملة سياسيا واجتماعيا واقتصاديا مشدّدا على أنّ بعض الأطراف من بينها “ائتلاف الكرامة” و”حزب الرحمة” تنتهج خطابا  معاديا للحريات والحقوق المدنية

كما تابع الطاهري في ذات السياق أنذ هذه القوى السياسية تعتبر معادية للحريات وتتميّز بخطاب عدواني، كما تعمل على استغلال الحريات في تونس حتّى تتمكّن من السطو على الحرية وتنجح في خلق حالة من الإستبداد.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com