إنتخابات 2019

تونس: عبد الفتّاح مورو في حلّته الجديدة

اعتاد المرشّح للإنتخابات الرئاسية لحركة النّهضة، عبد الفتّاح مورو الظهور باللّباس التقليدي “الجبّة” في كلّ التظاهرات السياسية والبلاتوهات الإعلامية وطيلة فترة تولّيه منصب نائب رئيس مجلس نوّاب الشّعب سابقا محمد النّاصر.

وما إن حسمت حركة النّهضة أمر اختيار مرشّحها للإنتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، حتّى انطلقت تساؤلات بخصوص الزيّ الذّي سيعتمده مرشّحها عبد الفتّاح موروو في صورة فوزه في هذا الإستحقاق ووصوله لكرسيّ قرطاج.

فمن بين البروتكولات المُتعارف عليها والخاصّة برئيس الجمهورية التونسية هي ارتداؤه لبدلة رسمية في ظهوره في أغلب المحافل الوطنية والدولية، ما عدى الأعياد وبعض المُناسبات الدينية.

وفي ذات السياق، كان مورو قدّ صرّح سابقا أنّه سيطبّق هذا البرتكول وسيحترم كافة طقوس ونواميس رئاسة الجمهورية في تونس، وبعد أن انطلق في حملته الإنتخابية بزيّه التقليدي الذّي اختار أن تكون صور معلقاته الإشهارية به أيضا، هاهو مرشّح حركة النّهضة يتخلّى عنه هذه المرّة ويظهر بزي رسمي.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com