سياسة

تونس- فوضى البرلمان: النّهضة وتحيا تونس يحمّلان محمد النّاصر المسؤولية

حمّلت حركتا النّهضة و تحيا تونس “مسؤولية ما حدث الخميس بالبرلمان الى رئيس مجلس نواب الشّعب محمد النّاصر”، داعيين إيّاه إلى ” إتخاذ ما يلزم من إجراءات لتأمين حسن سير الجلسات العامة بالبرلمان”.

و من جانبها، أدانت حركة النّهضة، في بيان صادر عنها، ما أسمته ” التّشويش على كلمة رئيس الحكومة من طرف بعض المحتجين من خارج المجلس، وتعتبر ذلك انتهاكا لحرمة العمل النّيابي وتعطيلا لسيره العادي بقطع النّظر عن طبيعة المطالب المرفوعة”.

و دعت إلى ” فتح تحقيق في الغرض محملة مسؤولية ما حدث لرئيس المجلس داعية إياه لإتخاذ ما يلزم من إجراءات لتأمين حسن سير الجلسات العامة”.

و أدانت حركة تحيا تونس في بيان صادر عنها “حملات الشّحن و التحريض التّي تهدف إلى منع رئيس الحكومة من الحوار مع الشّعب و الإجابة على استفساراتهم و كشف الحقائق أمام الشّعب التونسي”.

و حمّلت مسؤوليّة ما حصل “لرئيس المجلس، خاصة فيما يتعلّق بالزّج برئيس الحكومة في مسألة تصرف إداري ومالي تخص المجلس و عقد الجلسة دون ضمان الظّروف القانونية و الدّيمقراطية لذلك”.

و عبرت الحركة، عن “تضامنها مع رئيس الحكومة في تحمله لمسؤولياته في هذه الظّروف الصّعبة و الدّقيقة في الحفاظ على توازنات الدّولة و دفع عجلة الإصلاحات الضّرورية لإخراج البلاد من وضعها الحالي”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com