-

تونس- قضية سامي الفهري: المرزوقي يؤكّد أنّه يفضّل كلّ سلبيات حرية الرأي على العودة إلى منظومة الاستبداد

عبّر منصف المرزوقي، رئيس الجمهورية عن رفضه التام لأي عقوبة بدنية ضدّ الصحافيين وذلك على خلفية  إثر إيداع سامي الفهري، مدير قناة التونسية السجن، حسب بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية اليوم الخميس 30 أوت 2012.

وأكّد رئيس الجمهورية أنه يفضل كلّ سلبيات حرية الرأي -التي نشهد منها يوميا للأسف  عينات من تضليل وتفويض سياسي ناهيك عن الكذب المفضوح خارج أبسط أخلاقيات المهنة- على العودة إلى منظومة الاستبداد وخنقها لكل الأصوات التي لا تسيطر عليها السلطة، حسب نص البيان.

وأضاف البيان أنّه لا  أحد فوق القانون وصفة الإعلامي لا تعطي أي حصانة ، فالكل سواسية أمام القانون. ومن ثم فإن رئاسة الجمهورية تعوّل على القضاء للبت في هذه القضية وهي على ثقة أنه سينصف الرجل إن كانت هناك فعلا نية سياسية وراء أيقافه أو سيطبق عليه القانون كما علي أي مواطن إذا ارتكب مخالفة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com