سياسة

تونس: هذا ما جاء في لقاء السبسي ورئيس مدير عام البنك الإفريقي للتصدير والاستيراد

التقى رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، اليوم الاثنين 4 فيفري 2019، الدكتور بينيدكت أوكاي أوراما، الرئيس المدير العام للبنك الإفريقي للتصدير والاستيراد،  والذي يؤدّي زيارة إلى تونس هي الأولى من نوعها منذ توليه رئاسة البنك في سبتمبر 2015، وذلك للمشاركة في الدورة الثانية للمؤتمر الدولي حول “تمويل الاستثمار والتجارة في أفريقيا”، الذي سينتظم بتونس يومي 05 و06 فيفري الجاري من قبل مجلس الأعمال التونسي الإفريقي.

وفي هذا السياق، شدّد رئيس الجمهورية على التزام تونس الواضح بعمقها وانتمائها الإفريقي وأكّد حرص بلادنا على تعزيز اندماجها الاقتصادي في فضائها الطبيعي سواء مع كافة الدول الإفريقية أو مع مختلف المجموعات الاقتصادية في القارة على غرار المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، والسوق المشتركة لدول شرق إفريقيا وجنوبها.

كما أكّد  رئيس الدولة على أهمية القارة الإفريقية بالنسبة لتونس وللعالم حيث أصبحت محط تنافس عديد القوى الاقتصادية في العالم لما توفره من فرص اقتصادية واعدة، وأبرز الدور الكبير الذي يلعبه البنك الإفريقي للتصدير والاستيراد، إلى جانب البنك الإفريقي للتنمية في تعزيز المبادلات التجارية بين دول القارة وتحفيز الاستثمار ومساعدة اقتصاديات الدول الإفريقية، وأعرب عن تطلّع تونس إلى إرساء علاقات تعاون مثمرة ومتميزة مع البنك المذكور مبديا تفاؤله بمستقبل التعاون بين الجانبين وبنجاح علاقات الشراكة بينهما.

من جانبه، أشاد الرئيس المدير العام للبنك الإفريقي للتصدير والاستيراد بحرص تونس على تعزيز تعاونها مع فضائها الإفريقي وأكّد استعداد البنك لإرساء علاقات استراتيجية مع بلادنا لتنمية مبادلاتها التجارية مع كافة دول القارة ودعم فرص الاستثمار، مشدّدا على أنّ البنك يعوّل على عدد من الدول الإفريقية التي تمتلك قدرات صناعية هامة من بينها تونس للنهوض بالتجارة البينية الإفريقية ودعم الاستثمار فيها وهو ما من شأنه أن يساهم في خلق مواطن شغل جديدة على مستوى القارة.

 

تعليقات

الى الاعلى