سياسة

تونس: وزير الخارجيّة في نيجيريا لتعزيز التّعاون الاقتصادي

أفادت وزارة الشّؤون الخارجية اليوم الثّلاثاء، 13 مارس 2018، أنّ الوزير خميس الجهيناوي بحث في أبوجا مع نظيره النّيجيري جيفري أونياما سبل تعزيز علاقات التّعاون بين تونس و نيجيريا، خاصة بعد النّقلة التي شهدتها عقب الزّيارة الرّسمية الهامة التي أدّاها وزير الخارجية النّيجيري إلى تونس في جوان 2017 و التي تعدّ الأولى في هذا المستوى منذ أكثر من 30 عاما.

و اتفق الوزيران خلال اللّقاء الذي انعقد بمناسبة الزّيارة الرّسمية التي يؤدّيها خميس الجهيناوي إلى نيجيريا يومي 12 و13 مارس الجاري لترأس أشغال الدّورة الخامسة للجنة المشتركة التّونسية-النيجيرية، على توسيع مجالات التّعاون الثنائي خصوصا في القطاعات الاقتصادية ذات الأولويّة.

و افتتح الوزيران أشغال المنتدى الاقتصادي التّونسي النيجيري الذي حضره أكثر من 360 من كبار رجال الأعمال و المستثمرين النّيجيريين في مختلف القطاعات و ممثلي كبرى المؤسّسات و المجموعات الاقتصادية التّونسية النّاشطة في القطاعات ذات القيمة المضافة العالية على غرار الصّناعة الميكانيكية و الكهربائية و تكنولوجيات المعلومات و الاتصال و الخدمات و الصّناعات التّحويلية و الصّحية، وفق بلاغ وزارة الخارجية.

و شهد هذا المنتدى مشاركة هامة لعدد من الشّخصيات النّيجيرية مثل رئيستي الهيئة العليا للنّهوض بالاستثمار، و مكتب أصحاب العمل النيجيري NACCIMA و رؤساء غرف التّجارة و الأعمال، إضافة إلى ممثلي غرف التّجارة و الصّناعة بعدد من دول الفدرالية النّيجيري و عدد من كبار المسؤولين عن التّعاون الاقتصادي بهذا البلد الإفريقي الذي يملك إمكانيات هامة و يمثّل القوة الاقتصادية الأكبر في أفريقيا.

وتولى الوزيران في اختتام هذا المنتدى الذي يعد الأول من نوعه في تاريخ البلدين، الإشراف على توقيع مذكرة تفاهم بين الاتحاد التّونسي للصّناعة و التّجارة و الصناعات التقليدية UTICA ورابطة أرباب العمل النيجيريين لغرف التّجارة و الصناعة و المناجم و الزراعة في نيجيريا NACCIMA.

تعليقات

الى الاعلى