سياسة

رئيس الهيئة التأسيسية لنداء تونس يُعلّق على فشلهم في التشريعية

في تدوينة له بصفحته الرّسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”، أفاد رئيس الهيئة التأسيسية لنداء تونس رضوان عيارة، بأنّه يقرأ ويسمع ويشاهد منذ أيام تأبين حركة نداء تونس بعد هزيمتها المذّلة يوم الأحد الفارط والتّي يعلم الجميع من يتحمل مسؤوليتها، وفق تعبيره، مؤكدا أنه رفض القفز من سفينة النداء في الأوقات الصعبة ولن يقفز هذه المرة .

وتضمّنت تدوينة عيارة:”لقد رفضت مواجهة العصابة التّي استحوذت على النداء في الأشهر الأخيرة وسكنتها أوهام لأن تحويل الحزب إلى مزرعة عائلية خاصة تدار بالواتساب والفايسبوك وتشويه الناس في المقاهي والمطاعم سيعطي كتلة ندائية محترمة في البرلمان”.

كما تابع:”رفضت الصدام حفاظا على وحدة ولكن اليوم أقولها صراحة إذا لم نتمكن من تصحيح الوضع وإصلاح البيت وإبعاد العابثين والفاسدين والانتهازيين.. إذا لم نتمكن من توحيد العائلة الندائية والاستعداد للانتخابات القادمة ، إذا لم نتمكن من إقناع ناخبينا وقواعدنا ومناضلينا الذين رفضوا التوريث الديمقراطي ووصاية العائلة على الحزب لاننا جادون في التغيير ، فالواجب يقتضي أن نصارح شعبنا بالحقيقة وأن نعلن أن العصابة هزمتنا وحطمت البيت الذي شيده التونسيون سنة 2012 ونذهب إلى تأسيس جديد”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com