سياسة

سفارة إيران بتونس تتبرأ من فيلم ” برسيبوليس”

أصدرت سفارة إيران بتونس توضيحا بيّنت فيه أنها تتبرأ من الفيلم “برسيبوليس” الذي بثته قناة نسمة وأثار موجة من الغضب الشعبي.

وأكدت السفارة أن إنتاج الفيلم الإلحادي “برسيبوليس” هو حلقة من سلسلة المحاولات المسيئة للدين الإسلامي الحنيف  وقد شاهدنا خلال السنوات الأخيرة الرسوم الكاريكاتورية المسيئة التي نشرت في الدانمارك ومحاولة إحراق نسخ  من المصحف الشريف من قبل قس أمريكي وكذلك  الإساءة إلى الرسول الأعظم  في صحف أوربية. واعتبرت السّفارة أنّ  هذا الفيلم الذي احتوى على مضامين تمس  من المسلّمات  الدينية الكبرى يسعى أيضا في محاولة فاشلة إلى عرض صورة غير واقعية ومزيفة عن المجتمع الإيراني.

وأضافت السفارة “من هذا المنظور فإن فيلم برسيبوليس إضافة إلى كونه فيلما إلحاديا مناهضا للدين الإسلامي فهو يسيء إلى إيران أيضا  وقد تم إنتاجه من طرف مخرجة فرنسية ذات أصول إيرانية وعلى هذا الأساس فإن هذا الفيلم لا يمت بصلة إلى جمهورية إيران الإسلامية، وقد اعترضت إيران رسميا على عرض هذا الفيلم في المهرجانات الأوروبية  وطلبت عدم عرضه نظرا لاحتوائه  مفاهيم الحادية مسيئة ومزيفة كما سبق لإيران  أنها قامت بتوجيه اعتراض رسمي إلى السلطات الفرنسية بسبب إنتاج وعرض الفيلم في فرنسا”.

المصدر:الصريح

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com