سياسة

عبير موسى: “النّهضة حركة إرهابية.. ويجب تجميد نشاطها”

قالت رئيسة الحزب الدّستوري الحرّ التّونسي عبير موسي، أمس الجمعة 30 نوفمبر 2018 ، إنّه بعد ما كشفته هيئة الدّفاع عن الشّهدين شكري بلعيد و محمد البراهمي من معطيات خطيرة تتعلق بـ”الجهاز السّري” لحركة النّهضة و تهديد الأمن الوطني، يجب على القضاء أن يصدر البطاقات اللّازمة في شأن المتورطين في أقرب وقت ، وفق تعبيرها.

و أشارت إلى أنّ حركة النّهضة حركة إرهابية، مطالبة بتجميد نشاطها ، قائلة : “التنظيم السّري و نواب حركة النّهضة المتورّطة في الاغتيالات و الإرهاب ما زالوا يصوتون على القوانين في البرلمان و هذا غير مقبول”.

و تابعت في تصريح نشره “راديو ماد”، خلال حضورها في أحد برامجه: “اذا كان هناك صحوة من قبل رئيس الجمهورية بعد هذه المعطيات …الخوانجية دقّهم ربي لأنّه في وقت ما تخلوا عن رئيس الجمهورية و لكن السّبسي أثبت لهم أنّه بعد خروجهم من “التوافق معه كشفت الحقيقة وتم فضحهم”.

و دعت كلّ الأطراف الوطنيّة للتّوحد من أجل اتخاذ إجراءات عمليّة في السّاعات القادمة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى