سياسة

فؤاد المبزّع في ندوة صحفية بجنيف: “ستنتهي مهامّي كرئيس مؤقّت للجمهوريّة التونسية في أعقاب انتخاب المجلس التأسيسي”

أكد السيد فؤاد المبزع رئيس الجمهورية المؤقت يوم الاثنين, 3 أكتوبر في جنيف، أن سويسرا تحمل اليوم نظرة جديدة عن تونس في أعقاب التغييرات التي حصلت في البلاد معلنا ان سويسرا التزمت بتسريع مسار إرجاع الأموال التونسية المهربة والمجمدة في بنوكها.

ووصف رئيس الجمهورية المؤقت خلال ندوة صحفية بقصر الأمم بجنيف حيث شارك يوم الاثنين في الدورة 62 للجنة التنفيذية للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين، العلاقات التونسية السويسرية، بأنها “مرضية” في تلميح إلى العراقيل والخلافات التي طبعت العلاقات الثنائية إبان وبعد القمة العالمية حول مجتمع المعلومات التي احتضنتها تونس موفى 2005.

وإجابة على سؤال حول المسار الانتخابي، أعرب المبزع عن “ثقته” في نجاح هذا المسار مبينا أن “كل الجهود تم بذلها من أجل أن تجري انتخابات التأسيسي في أفضل الظروف الممكنة”.

وقال إن انتخابات 23 أكتوبر هي “أول انتخابات شفافة وحرة وديمقراطية تشهدها تونس” وسينبثق عنها “مجلس تأسيسي سيمثل السلطة الشرعية في البلاد”.

من ناحية أخرى قال السيد فؤاد المبزع في ردوده على أسئلة الاعلامين بجنيف أنه “سيظل على الدوام مهتما بالشأن السياسي الذي مارسه منذ مرحلة مبكرة من عمره” موضحا أن مهامه كرئيس مؤقت للجمهورية ستنتهي في أعقاب انتخابات المجلس الوطني التأسيسي.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com