سياسة

فيديو: البحري الجلاصي يقاضي وزير الثّقافة ويطالب بإستقالته

صرّح البحري الجلاصي رئيس حزب الانفتاح والوفاء الثلاثاء 12 جوان 2012 بأنه سيقاضي مهدي مبروك وزير الثقافة مطالبا بإستقالته من منصبه.

وحمّل الجلاصي وزير الثقافة مسؤولية أحداث العنف التي اندلعت منذ يوم الأحد الماضي على خلفية تضمّن معرض رواق ربيع الفنون بالمرسى لوحات فنيّة أثارت موجة غضب عدد من المواطنين.

كما اعتبر أنّ بعض هذه اللّوحات المعروضة تعدّ إعتداءً صارخا على مقدّسات الشّعب التّونسي وتسبّبت على حدّ قوله في إثارة الفوضى وأعمال التّخريب والحرق التي طالت عديد الممتلكات العمومية والخاصّة.

وبخصوص الرّسالة التي توجّه بها أيمن الظواهري ،الرجل الأول في تنظيم القاعدة، للشعب التونسي ودعاه فيها إلى الإطاحة بحركة النهضة “لأنّها لم تحكم بما أمر الله”، بيّن رئيس حزب الإنفتاح والوفاء أن الشعب التونسي لا يأبه بالإملاءات الخارجية من أيّ كان سواء من الظواهري أو من غيره.

وفي السّياق ذاته تسائل الجلاصي عن أسباب عدم تحرير الظواهري لإفغانستان أو العراق أو الأقطار العربية الأخرى التي إحتلتّها الولايات المتحدة الأمريكية منذ تفجيرات 11 سبتمبر الشهيرة عوض إثارة الفتن في تونس؟.

تعليقات

الى الاعلى