سياسة

مبروك كرشيد: الشّعب التونسي أصبح مقسّما بسبب الأفكار الخطيرة التي روّجتها حركة النّهضة”

قال وزير أملاك الدّولة و الشّؤون العقارية السابق مبروك كرشيد اليوم الثّلاثاء، 09 أفريل 2019، إنّ الشّعب التّونسي أصبح مقسما بسبب “الأفكار الخطيرة التّي روجت لها حركة النهضة” عبر تقسيم البلاد إلى جنوب و شمال تحت راية ما يسمى بالتّمييز الإيجابي، مشدّدا في هذا الإطار على أنّ المناطق المفقرة موجودة في كافة جهات البلاد من شمالها إلى جنوبها.

و أكّد كرشيد في حوار على إذاعة جوهرة أف أم أنّ القضاء سينظر في قضيته التّي رفعها ضدّ رئيس حركة النّهضة راشد الغنوشي، على خلفية تصريحاته التّي ذكر فيها أنّه “تمّت إزاحة الفاسدين من الحكومة في التّحوير الوزاري الأخير”، لافتا إلى أنّه لم يقبل اعتذار الغنوشي الذّي وصفه بأنّه “غير كاف” كونه لم يكن في حجم الاتهامات التّي وجهها له.

تعليقات

الى الاعلى