سياسة

محمد الناصر: “الوحدة الوطنية صمّام الأمان للخروج بتونس من الوضع الراهن المتردّي”

أكّد رئيس الجمهورية بالنّيابة السّابق، محمد النّاصر، اليوم الخميس 5 ديسمبر 2019، أن الوحدة الوطنية تظلّ صمام الأمان للخروج من الوضع المتردّي وتجاوز الصّعوبات الرّاهنة التّي تمرّ بها تونس، وأنّ كلّ الأطراف مدعوة للتّحلي بروح المسؤوليّة لبناء المستقبل الواعد بمنآى عن كلّ الخلافات مشدّدا على أنّ الوضع في تونس يهم الجميع.

و أوضح النّاصر، الذّي شغل منصب رئيس مجلس نواب الشذعب إلى حين تعيينه رئيسا للجمهورية بالنّيابة إثر وفاة الرئيس السّابق الباجي قايد السّبسي يوم 25 جويلية 2019، وبمناسبة تكريمه خلال إحياء الذّكرى 67 لاستشهاد الزّعيم النّقابي فرحات حشاد، بمقر الاتحاد العام التّونسي للشّغل بالعاصمة، أنّه قد أدّى واجبه الوطني وفقا لما أملاه عليه ضميره وحب تونس والتّفاني في خدمتها.

وأضاف أنّ الاستجابة لتطلعات المواطنين لن تتحقّق إلّا عبر تبجيل المصلحة الوطنيّة العليا بعيدا عن الأهواء الفئوية والحزبية، وتوحيد الصّف لتحقيق النّجاح المطلوب.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com