سياسة

محمد عبو: التمويلات الخارجيّة لبعض الأحزاب تعد تآمرا مع المخابرات الأجنبيّة و هي جريمة عقابها شديد [فيديو]

علّق اليوم الأربعاء غرّة ماي 2019، محمد عبو الامين العام المنتخب مؤخّرا لحزب التّيار الدّيمقراطي في حوار مع تونس الرّقمية على موضوع التّمويلات الخارجيّة و دعم دول أجنبية لبعض الأحزاب السّياسيّة بأنّ هذا الموضوع يعدّ جريمة.

و أوضح عبو أنّ أي حزب سياسي مدعوم من الخارج يعني أنّه مدعوم من مخابرات أجنبيّة و هذا خيانة للدّولة تستوجب أشدّ العقوبات، معتبرا أنّ الأحزاب التي تمدّ يدها للخارج تقوم بالاعتداء على أمن الدّولة و لن تحمي أمنها و استقرارها مستقبلا.

و أضاف السّياسي و مؤسّس حزب التّيار أنّه يجب أن يقوم الشّعب التونسي اليوم بمساءلة هذه الأحزاب “من أين لك هذا؟” كما أنّه يجب إحراجها و ذلك عندما تقوم أحزاب أخرى بنشر مواردها و مصاريفها، في إشارة للتقرير الذّي نشره حزبه حول مؤتمره الانتخابي الأخير.

و قال ضيف تونس الرّقمية “اليوم حزب يوسف الشّاهد مثلا استخدم آلياته و أساليبه لتجميع أشخاص لملئ القاعة المغطاة برادس و هذا يمكن كشفه بسهولة”.

و شدّد عبو على انّه قبل الانتخابات من الضّروري أن يكون الوضع أكثر شفافيّة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى