سياسة

مهدي جمعة: “سأسلم مهامي في فيفري 2015 على أقصى تقدير و لا أملك خطة للعودة للسلطة مرة أخرى

mahdi-jomaaنفى رئيس الحكومة  المؤقت  مهدي جمعة في حوار خاص مع “فرانس24” أمس   الثلاثاء  21 أكتوبر 2014 , أن يكون قد تراجع عن الترشح في هذه الدورة لضمان عودته كرئيس للوزراء في الحكومة المقبلة، وأكد أنه سيترك مهامه في فيفري  2014 ,  المقبل على أقصى تقدير.و إعتبر مهدي جمعه انّ تشكيل حكومة توافقية جديدة بعد الانتخابات لن يكون بالصعوبة التي يتخيلها البعض مشيرا إلى أنّه مهما كانت نتائج الإنتخابات فإنّ الحوار  خلال شهرين او  ثلاثة أشهر حتما سيؤدي إلى حكومة توافقية بحد تعبيره .و نفى مجدّدا  رئيس الحكومة انه تكون له مخطط او إستراتجية للعودة للسلطة بعد خروجه في فيفري 2014 , موضحا  ان وجوده على رأس الحكومة   من اجل مهمة معينة  و هي  تأمين مناخ ساسي و إجتماعي و إقتصادي  و أمني ملائم لإجراء إنتخابات  تشريعية و رئاسية   . 

تعليقات

الى الاعلى