سياسة

مورو ينفي توقيعه على رسالة “الامتعاض” التي توجّه بها عدد من قيادات النّهضة للغنّوشي

نفى القيادي بحركة النّهضة و النّائب عبد الفتاح مورو إمضاءه على الرّسالة التّي توجّه بها عدد من قيادي حركة النّهضة للحركة، قائلا في تصريح لإذاعة موزاييك أف أم، ”لا أنفي أنّ لي مؤخذات على سياسيات الحركة و هذه المؤاخذات أفضيت بها لقياديين من النّهضة من بينهم رئيس الحركة نفسه، صحيح أنّني إطّلعت على الرّسالة لكن لم أمض عليها و أنا أعتقد أنّ أي رسالة لا تصبح ذات قيمة إلاّ بالإمضاء”.

و تابع عبد الفتاح مورو، ”إذا فأنا لا أتحمّل مسؤوليّة ما فيها، و علاقتي بالنّهضة علاقة اتصال مباشر، و استعمال الرّسائل ليس أسلوبي و أنا اعتبر نفسي غير ممضي على الرّسالة”.

يذكر أنّ عددا من قياديي حركة النّهضة، عبّروا في رسالة أرسلوها مؤخرا إلى رئيس الحركة راشد الغنوشي، عن امتعاضهم من السّياسة التّي يتبعها رئيس الحركة، و أعربوا من خلالها عن معارضتهم لهذه السّياسات و لوجهة الحزب في هذه المرحلة.

تعليقات

الى الاعلى