سياسة

هكذا كانت آراءالتونسيين في الإنتخابات البلدية الجزئية في باردو [فيديو]

انتظمت الانتخابات البلدية الجزئية الخاصة بمنطقة باردو يوم الأحد الفارط 14 جويلية 2019، وقد أكّدت الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات في بلاغ أصدرته إثر غلق مراكز الإقتراع، أنّ نسبة إقبال المدنيين على هذه الإنتخابات بلغت 11.66 بالمائة أي بمعدّل 5202 مقترعا من بين 44626 مسجلا.

وفي سؤال تونس الرّقمية لأهالي منطقة باردو عن مشاركتهم في هذا الإستحقاق وما إذا كانوا معنيين بنتائجه، أجمعت مختلف الآراء عن لا مبالاتهم بهذه الإنتخابات الجزئية وعدم مشاركة الأغلبية المُطقة في عملية الإقتراع.

أمّا عن الأسباب فقد أرجع الأهالي ذلك إلى عدم انتظاراتهم لنتائج مختلفة عن ما تمّ تقديمه سابقا من قبل المسؤولين والسياسيين وذلك ما أفقدهم الأمل في إمكانية التغيير والعمل على النهوض بالمنطقة.

ما يثير الإنتباه هو أنّ أغلب من قدّموا آرائهم أكدوا أنّهم كانوا على علم بهذه الإنتخابات وبموعد إجرائها ومختلف تفاصيلها،وقد أرجعوا ذلك إلى الحملات الإنتخابية التّي قامت بها الأحزاب في المنطقة وإلى الحديث عنها في وسائل الإعلام، إلاّ أنّ ذلك لم يشجعهم أو يقنعهم بالإدلاء بأصواتهم في انتخابات بلدية باردو.

ويُشار هنا إلى أنّ هذه الإنتخابات شاركت فيها  10 قائمات انتخابية من بينها 6 حزبية تنافست على 30 مقعدا في دائرة باردو،وفي حين أنّ الهيئة العليا المستقلذة للإنتخابات قرّرت الإعلان عن النتائج النهائية لهذا الإستحقاق يوم 21 أوت القادم، فقد أعلنت حركة النّهضة عبر صفحتها الرسمية على الفايسبوك، عن فوزهافي الإنتخابات البلدية الجزئية في بلدية باردو، كما أكّد حزب البديل التونسي تحصّله على المركز الثاني في هذه الانتخابات.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى