صحة

سيدي بوزيد: وفاة تلميذة بعد إصابتها بالتهاب الكبد الفيروسي “البوصفير”

sidi bouzid

توفيت اليوم الخميس 6 أفريل 2017، تلميذة تدرس بالمدرسة الابتدائية بالرضاع من معتمدية الرقاب التابعة لولاية سيدي بوزيد نتيجة إصابتها بالتهاب الكبد الفيروسي صنف ج.

وأوضح المدير الجهوي للصحة بسيدي بوزيد محمد الزاهر الأحمدي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أنه تم التفطن إلى إصابة الفتاة بهذا المرض منذ النصف الثاني من شهر مارس المنقضي، وأنه تمت متابعتها في مرحلة أولى من قبل أطباء من الرقاب قبل أن تنقل إلى ولاية صفاقس أين توفيت صباحا.

كما أشار إلى أّن فريقا طبيا مختصا تحوّل اليوم إلى منطقة الرضاع لإجراء تحاليل خاصة على مياه الشرب بالمدرسة التي كانت ترتادها التلميذة المتوفية والمنازل المجاورة لها.

وكانت مصادر صحية قد أكدت سابقا أنّ السبب الأساسي لارتفاع حالات الإصابة بالالتهاب الكبد الفيروسي تعود بالأساس إلى حالة المياه المخصّصة للشرب سواء في المدارس أو المنازل وتتمثّل أساسا في مياه الماجل التي تفتقد للمعايير الصحية الأساسية.

ويشار إلى أن حالة الوفاة هذه أثارت احتجاجات أولياء التلاميذ الذين منعوا أبناءهم من التحوّل إلى مدرستهم، وطالبوا بإيجاد حل لتكرّر حالات الإصابة بالالتهاب الكبد الفيروسي خاصة في معتمدية الرقاب.

تعليقات

الى الاعلى