عالمية

أمير قطر يُدلي بأوّل خطاب بعد الأزمة الخليجية: نحن مع الحوار بشرط احترام السيادة ودون إملاءات

أكد أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في أول ظهور إعلامي له بعد اندلاع الأزمة الخليجية، جاهزية بلاده لحوار مع دول الحصار لحل القضايا الخلافية، على أن يكون حوار يحترم سيادتها، ولا يكون في صورة إملاءات.
وتناول أمير قطر في خطاب متلفز له مساء أمس الجمعة، الوضع الحالي والتوجهات المستقبلية لبلاده في ظل الأزمة الخليجية الراهنة.

وقال أمير قطر:”نثمّن عاليا جهود الوساطة التي يقوم بها أمير الكويت والتي دعمتها قطر منذ البداية ونأمل أن تكلّل جهوده المباركة بالنجاح”.
وأكد “إننا منفتحون على الحوار لإيجاد حلول للمشاكل العالقة”.

وبين أن “أي حل للأزمة يجب أن يقوم على مبدأين: (الأول) أن يكون الحل في إطار احترام سيادة كل دولة وإرداتها”.

وأردف: وثانيا “الا يوضع في صيغة إملاءات من طرف على طرف بل كتعهدات متبادلة والتزامات مشتركة ملزمة للجميع ونجن جاهزون للحوار والتوصل لتسويات في القضايا الخلافية كافة “.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com