عالمية

الأمم المتحدة تحذر عددا من الدّول الأوروبية من الانخفاض الحاد في عدد سكانها

نبّهت الأمم المتحدة من أنّ الانخفاض الحاد في عدد السكان في جنوب شرق أوروبا يُهدد قدرة دول المنطقة على الحفاظ على الخدمات الاجتماعية الأساسية.

حيث قالت مديرة صندوق السكان لشرق أوروبا ووسط آسيا التابع للأمم المتحدة “ألانا أرميتاغ” في تصريح لوكالة رويترز، إن أحدث الأرقام لدى الأمم المتحدة تشير إلى أن 9 دول من أأصل 10، الأسرع انخفاضا في عدد السكان توجد في شرق وجنوب شرق أوروبا.

ومن المتوقع أن تفقد بلغاريا ربع عدد سكانها بحلول عام 2050 و سينخفض عدد سكان كل دولة في المنطقة خلال العقود المقبلة لأنّ من يهاجرون منها أكثر مِمَنْ يهاجرون إليها، وكذلك بسبب انخفاض معدل الولادات فيها.

وتظهر المؤشرات أنه بين عاميْ 1995 و2035 ستتضاعف أعداد السكان الذين يبلغون من العمر 65 عاما فأكثر في معظم تلك الدول، وستبلغ تلك الأعداد 3 أضعاف في بعض الدول.

وقالت المسؤولة الأممية، إن معظم تلك الدول تواجه بالفعل أزمات حادّة في اليد العاملة مما يعيق النمو ويضعف أملها في الالتحاق بأوروبا الغربية حسب تعبيرها.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com