عالمية

المرصد السوري لحقوق الإنسان: سنة 2018 حصدت حوالي 20 ألف قتيل

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان،اليوم الثلاثاء غرة جانفي 2019، بأنّه تمّ خلال سنة 2018 تسجيل نحو عشرين ألف قتيل في سوريا، وتعدّ هطه الأرقام، أدنى حصيلة منذ اندلاع النزاع في هذا البلد قبل نحو ثماني سنوات.
ويأتي ذلك بعدما حققت قوات النظام السوري بدعم روسي انتصارات واسعة على الأرض، وباتت تسيطر على أكثر من 60 في المئة من المساحة السورية، مقابل خسائر ضخمة للفصائل المعارضة وتنظيم داعش الإرهابي على حد سواء.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إنه وثّق مقتل 19 ألفا و666 شخصاً في العام 2018، بينهم 6349 مدنياً، وضمن هؤلاء 1437 طفلاً، فيما أكّد مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس “إنها أدنى حصيلة سنوية للقتلى منذ بداية الأحداث في سوريا” في منتصف شهر مارس 2011.

تعليقات

الى الاعلى