عالمية

اليوم ظاهرة فلكيّة يقابل فيها كوكب المشتري الشمس

قالت الجمعيّة التّونسية لعلوم الفلك إنّ كوكب المشتري سيقابل الشّمس اليوم الإثنين 10 جوان 2019.

و أوضحت الجمعية في بلاغ لها، إنّ كوكب المشتري سيكون اليوم على السّاعة الثّالثة بعد الزّوال و 25 دقيقة توقيت كوني، في وضع الاستقبال حيث تكون الشّمس مع الأرض و المشتري تقريبا على استقامة واحدة، وحينها يمكن من الأرض رصد المشتري اللّيل كلّه، إذ يشرق حينها مع غروب الشّمس و يغرب مع شروقها.

ويصل كوكب المشتري إلى أقرب نقطة من الأرض الأربعاء 12 جوان 2019على الساعة الثّالثة و 7 دقائق توقيت كوني، أي نحو 36 ساعة بعد الاستقبال، و سيكون حينها على بعد 640,86 مليون كم من الأرض، و هذه هي أقرب مسافة بين الأرض و المشتري في هذه السّنة.

في وضع الاستقبال يكون كوكب المشتري في قمةّ لمعانه مقارنة بأي وقت آخر هذه السّنة وسيكون قرصه مضاء بالكامل بنور الشّمس.

تحدّث هذه الظّاهرة مرة كلّ 13 شهرا، وهي الفترة التّي تستغرقها الكرة الأرضية لتقوم بدورة كاملة حول الشّمس بالنّسبة لكوكب المشتري، و تكون النّتيجة أن تقابل الكوكب العملاق يحدث متأخرا بحوالي الشّهر كل سنة، ففي العام الماضي 2018 حدث التّقابل في 9 ماي وفي العام المقبل 2020 سيحدث في 14 جويلية.

في الوقت الحالي يمكن رؤية المشتري في أي وقت من اللّيل، وسيمكن رصده كنقطة بيضاء مائلة للصّفرة ساطعة بالعين المجردة تجاه الأفق الجنوبي الشّرقي بداية اللّيل و عند منتصف اللّيل يرصد باتجاه الأفق الجنوبي، وفي الفجر يكون الكوكب منخفضا باتجاه الأفق الجنوبي الغربي وهذه الحركة الظاّهرية للكوكب في السّماء هي نتيجة لدوران الأرض حول محورها.

كما يجدر الذّكر إنّ أثناء حالة التّقابل سيكون المشتري في كوكبة الحوّاء على مقربة من النّجم الأحمر “قلب العقرب”، إلا أنّ الكوكب سيفوقه لمعانا بنحو 30 مرة.

وحسب الجمعية فإنّه عند رصد كوكب المشتري من خلال التلسكوب سيلاحظ أن غلافه الجوي ينقسم إلى عدة معالم واضحة تشمل أحزمة ملونة منتظمة بالتوازي مع خط استواء الكوكب، وهذه الأحزمة تكونت من خلال الاختلافات في عتمة الغيوم نتيجة امتلاكها كميات متفاوتة من الأمونيا المتجمد.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com