عالمية

باريس: نشطاء محتجّون على ارتفاع درجات الحرارة يشتبكون مع الشّرطة

استعانت الشّرطة الفرنسيّة بالدّروع الواقية ورذاذ الفلفل لتفريق عشرات من النّشطاء المعنيين بالمناخ خلال قيامهم بتعطيل السّير على جسر فوق نهر السين بباريس اليوم الجمعة، و ذلك في ظلّ معاناة المدينة من موجة شديدة الحرارة سجلت فيها درجات الحرارة معدّلات قياسية يقول كثيرون إنّها ناجمة عن الاحتباس الحراري.

و اعترض محتجون من جماعة اكستنشن ريبيليون، و هي حركة عصيان مدني بدأت في بريطانيا، حركة السّير على جسر سولي في وسط باريس وذلك في أحدث نشاط احتجاجي معني بالمناخ في شمال و غرب أوروبا.

و قال ضابط شرطة في الموقع إنّ نحو 90 شخصا شاركوا في الاحتجاج بينما قالت الحركة إنّ عدد المشاركين بلغ 200 شخص.

و كانت هيئة الأرصاد الفرنسيّة قالت في وقت سابق إنّ البلاد سجلت ارتفاعا قياسيا في درجة الحرارة ثلاث مرّات اليوم الجمعة وذلك في ظلّ معاناة وسط وجنوب أوروبا من موجة حر قائظ.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com