عالمية

سوريا تدعو إلى وقف جرائم التحالف الدولي في حقّ شعبها

طالبت الحكومة السورية، مجدّدا مجلس الأمن الدولي بالوقوف ضد ما وصفته بجرائم التحالف الدولي ضد “داعش” بقيادة الولايات المتحدة بحق شعب سوريا، وفي رسالتين وجهتهما اليوم الثلاثاء 12 فيفري 2019، إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن، أكدت الخارجية السورية، في مقتل 16 شخصا بينهم 7 أطفال وإصابة 70 آخرين جراء غارات شنها التحالف أمس الاثنين على “مخيم للمدنيين” في قرية الباغوز بريف محافظة دير الزور.

واعتبرت الوزارة أن اعتداءات التحالف الدولي على المدنيين الأبرياء واستخدامه لأسلحة محرمة دوليا ضد الشعب السوري أصبح سلوكا ممنهجا ومتعمدا في انتهاك صارخ لقواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني وصكوك حقوق الإنسان، مشيرة إلى أن هذه الجريمة الجديدة تشكل حلقة في سلسلة جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي يرتكبها بحق الشعب السوري، ومنها استمراره بدعم الإرهاب واستخدامه الإرهابيين والميليشيات الانفصالية لتحقيق أغراضه ومخططاته العدوانية التي تستهدف سيادة ووحدة وسلامة أراضي الجمهورية العربية السورية.

وشدّدت الخارجية السورية على أنّه من الضروري أن تنخرط دول التحالف في إعادة النظر بمشاركتها في أعماله العدوانية على سوريا وجرائمه المستمرة بحق الشعب السوري، والخروج من بوتقة الابتزاز والضغط السياسي والاقتصادي الأمريكي.

 

تعليقات

الى الاعلى