عالمية

شاهد عيان يروي كيف حاول دواعش تونسيون الانقلاب على البغدادي و اغتياله

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية واسعة الانتشار تقريرا صحفيا تضمن حوارا حصريا مع أحد السوريين الذين عايشوا محاولة انقلاب على زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي.

و يقول شاهد العيان لمراسل الصّحيفة بسوريا، إنّ عناصر أجنبية تابعة للتّنظيم خاضت معركة استمرت يومين ضدّ حراس أبو بكر البغدادي، إلا أنّ هؤلاء الأشخاص خسروا المعركة و قتلوا.

و يشير كاتب المقال إلى أنّ الشاهد الذّي تحدث للغارديان بعدما تمّ تهريبه من آخر معاقل التّنظيم في شرق سوريا، مضيفاً أنّ “القتال كان بالقرب من مدينة باغوز على الحدود العراقية السورية في سبتمبر الماضي.

و نقل كاتب التّقرير عن الشّاهد جمعة حمادي حمدان (53 عاما) قوله “رأيته بعيني الاثنتين”، مضيفاً ”حاولوا الخوارج القبض عليه، و كانت هناك معارك ضارية، وكان هناك العديد من الأنفاق بين المنازل، وكان أغلبيتهم من تونس، كما قُتل الكثير من النّاس حينها”.

و أضاف بالقول إنّ “تنظيم الدّولة رصد جائزة لمن يجلب المخطّط الرّئيسي للانقلاب أو معاذ الجيزري و هو مقاتل أجنبي سابق”.

تعليقات

الى الاعلى