عالمية

مقاتلون سوريون يطالبون بدولة إسلامية

أعلنت مجموعة كتائب وألوية إسلامية في منطقة حلب بينها جبهة النصرة ولواء التوحيد، وهما أكبر مجموعتين مقاتلتين في شمال سوريا، رفضها الائتلاف الوطني السوري المعارض، مؤكدة توافقها على تأسيس دولة اسلامية، بحسب ما جاء في شريط فيديو منشور على شبكة الانترنت اليوم الاثنين.

وورد في البيان الذي تلاه في الفيديو احد ممثلي المجموعات ونشر على موقع “يوتيوب” الالكتروني وعلى صفحة “فيسبوك” الخاصة بلواء التوحيد، “نعلن نحن التشكيلات المقاتلة على أرض حلب وريفها رفضنا المشروع التآمري لما سمي الائتلاف الوطني، وتم الاجماع والتوافق على تأسيس دولة اسلامية عادلة”.

كما رفض البيان “أي مشروع خارجي من ائتلافات ومن مجالس تفرض علينا في الداخل من اي جهة كانت”.

المصدر: فرانس برس

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى