مجتمع

الإنتحار “يُهدد” الطفولة التونسية

57206655c361880b0a8b45a8قالت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة سميرة مرعي فريعة، إن عدد الإشعارات بحالات ومحاولات الانتحار لدى الأطفال ارتفعت إلى 184 إشعارا عام 2015.

وصرحت الوزيرة خلال جلسة عامة بمجلس نواب الشعب يوم الثلاثاء 26 أفريل 2016، أن هذه النسبة سجلت ارتفاعا كبيرا مقارنة بالإشعارات بمحاولات وحالات الانتحار سنة 2015.

وأوضحت الوزيرة وفق مانقلته (وات) ،أن تفاقم ظاهرة الانتحار لدى الأطفال بالمناطق المهمشة كانت بمثابة طريقة تعبير عن حالة من اليأس والإحباط التي تعيشها عائلاتهم جراء الوضع الاجتماعي والاقتصادي المتردي، وعن إحساسهم بأنهم يمثلون “عبئا” على أوليائهم.

كما عزت الوزيرة تواتر حالات الانتحار خاصة في المناطق المهمشة إلى “التعاطي العائلي والإعلامي السيء”.

وأعلنت أنه تم وضع استراتيجية لمقاومة الانتحار تشرف على تنفيذها وزارة الصحة، وتشكيل خلايا أزمة بكل ولاية تضم ممثلين عن كل الوزارات المعنية بهذه الظاهرة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى